جامعة شقراء

جامعة شقراء

تعد جامعة شقراء من أحدث الجامعات السعودية التي صدر القرار السامي الملكي بإنشائها، حيث صدر المرسوم الملكي الكريم رقم ( 7305/م ب وتاريخ 3/9/1430هـ ) بإنشاء جامعة شقراء ، انطلاقا من حرص حكومة المملكة وخادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – على النهضة بمجال التعليم عامة والتعليم الجامعي خاصة .

وتتطلع الجامعة مع باقي الجامعات خلال خطة التنمية التاسعة إلى تحقيق أهدافها العامة، المتمثلة في إعداد وتنمية القوى البشرية الوطنية، وتوفير الكوادر المؤهلة والمدربة للوفاء بمتطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل، وإثراء حركة البحث العلمي وتطوير الدراسات العليا لتلبي قضايا المجتمع واحتياجات التنمية. كما تتطلع الجامعة بالتوسع في قبول طلاب الثانوية ما أمكنها ذلك، وتطبيق الأنماط المختلفة من التعليم. وستفتتح أيضاً المزيد من الكليات العلمية خلال الخطة التاسعة لتلبية حاجة التنمية من القوى الوطنية المؤهلة. وتضم الجامعة حالياً (21 ) كلية موزعة في عدة محافظات ومراكز  غرب مدينة الرياض، وهي: شقراء، وحريملاء، والقويعية، والدوادمي، وساجر، وضرماء، وعفيف، والمزاحمية، وثادق والمحمل .

الرؤية:

رؤية جامعة شقراء هي الريادة العالمية والتميز في التعليم العالي .

الرسالة:

رسالة جامعة شقراء التي تسعى لتأديتها، والمهمة الكبرى التي من أجل تحقيقها أنشئت الجامعة، هي: تقديم تعليم متميز، وإنتاج بحوث إبداعية تخدم التعليم العالي، من خلال إيجاد بيئة محفزة للتعلم والإبداع الفكري، والتوظيف الأمثل للتقنية، والشراكة المحلية والعالمية الفاعلة .

القيم:

انطلاقاً من قيم ديننا الحنيف وثقافتنا الغراء، نؤمن بالقيّم التالية:

الجودة والتميّز :

تقيس الجامعة أداءها من خلال تطبيق مقاييس رفيعة المستوى تحترم الطموحات الكبيرة، والسعي وراء التميّز من خلال التزامنا بأرقى المقاييس الفكرية في التعليم والتعلم والابتكار.

القيادة والعمل بروح الفريق :

تلتزم الجامعة التزاماً راسخاً بتعزيز الأدوار القيادية الفردية والمؤسسية التي تدفع عجلة التنمية الاجتماعية مع إيماننا العميق بالاحترافية والمسؤولية والإبداع والعمل بروح الفريق الواحد.

الحرية الأكاديمية :

يعد الاستكشاف الفكري المنضبط والصادق جوهر تقاليدنا الأكاديمية الذي يظهر جلياً في جميع جوانب الأنشطة العلمية والدراسية للجامعة.

العدالة والنزاهة :

تلتزم الجامعة بمبادئ العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص والتنوع الثقافي ويلتزم جميع أعضاء مجتمع الجامعة بأعلى درجات الأمانة والاحترام والأخلاقيات المهنية.

الشفافية والمساءلة :

تلتزم الجامعة التزاماً راسخاً بعرض فكرها وأفكارها على المجتمع والعلماء لقياس مقدار إسهاماتها في المعرفة العالمية، ويلتزم جميع أعضاء مجتمع الجامعة باحترام قيّمنا في جميع الأنشطة العلمية والدراسي.

التعلم المستمر :

تلتزم الجامعة بدعم التعلم المستمر داخل مجتمع الجامعة وخارجه، وتعزيز النمو الفكري المستمر، ورفاهية المجتمع المستدامة.

الأهداف:

أهم الأهداف الإستراتيجية التي تسعى جامعة شقراء لتحقيقها تتلخص في النقاط التالية :

1.الإجادة في جميع المجالات والتميز في مجالات محددة .

2.إيجاد نخبة من أعضاء هيئة التدريس المتميزين .

3.تعزيز قدرات الخريجين بما يتناسب مع سوق العمل وحاجات مجالات التنمية .

4.بناء جسور تواصل بين الجامعة والمجتمع وبين الجامعة وغيرها من الجامعات الأخرى المحلية والعالمية .

5.إيجاد بيئة تعليمية ذات قاعدة واسعة .

  1. المرونة والمساءلة .

7.بناء أنظمة إدارية لدعم العملية التعليمية .

النطاق الأكاديمي:

الموقع : يقع النطاق الأكاديمي في هضبة نجد وسط المملكة العربية السعودية يشمل مجموعة من محافظات منطقة الرياض الإدارية الوسطى والشمالية الغربية وتضم المحافظات التالية:

شقراء ، الدوادمي ، القويعية ، عفيف ، حريملاء ، المزاحمية ، ضرماء ، ثادق والمحمل، مركز ساجر ، إضافة إلى مركز مرات .

وينحصر النطاق الأكاديمي بين دائرتي العرض 22-26 شمالاًً تقريباًً وبين خطى الطول 44 ـــ 46شرقاً تقريباً يقع النطاق الأكاديمي لجامعة شقراء جيولوجياًً مابين قطاعين هما:

1- قطاع الدرع العربي ويغطي القسم الغربي من النطاق الأكاديمي ويقع في جزء من هضبة عالية نجد.

2- قطاع الغطاء الرسوبي والذي يغطي القسم الشرقي من النطاق الإداري ويقع في جزء من هضبة سافلة نجد. وقد انعكس ذلك على تضاريس النطاق الأكاديمي وعلى تكوين ومظاهر السطح .

الحدود : يحد النطاق الإداري لجامعة شقراء من الشرق محافظات منطقة الرياض التالية :

رماح وإمارة منطقة الرياض ، والدرعية ، والخرج ، والحريق ، والأفلاج ، ومن الجنوب محافظة وادي الدواسر ، ومن الغرب منطقة مكة المكرمة، ومنطقة المدينة المنورة، ومن الشمال منطقة القصيم، ومحافظتي الغاط والمجمعة التابعتين لمنطقة الرياض .

البنية الجيولوجية : الدرع العربي الطبقات الحاملة للمياه

الظواهر الطبيعية : تتكون البنية الجيولوجية للنطاق الأكاديمي لجامعة شقراء من قطاعين جيولوجيين هما :

قطاع الدر ع العربي والغطاء ( الرف ) الرسوبي وهما على النحو التالي :

قطاع الدرع العربي : يقع القسم الغربي من النطاق الاكاديمي في منطقة الدرع العربي ويغطي جزاء من هضبة عالية نجد، ويتكون سطحه من الجبال النارية والمتحولة العالية الارتفاع وتنتشر الأودية والشعاب ذات المجاري الكبيرة،إضافة إلى بعض التجمعات الرملية ، ويضم هذا القسم محافظات عفيف ومعظم أراضي محافظتي الدوادمي والقويعية ويتميز بالكثافة البشرية وبانتشار المراكز السكانية تقل في الزراعة والمياه الجوفية والمساحات الرعوية .

الجبال : يضم هذا القسم أعلى جبال هضبة نجد ومنها جبال : صبحا ، وصيحة ، وحصاة قحطان ، والانكير ، ودمخ ، والعرض ، وذهلان ، والنير ، والاطوله ، وشعر ، وكبشات ، ودساس ، وجبلة ، واذقان ، والدخول ، واحامر ، والمردمة ، والاسودة ، وحليت ، وغول ، ومنية .

الرمال : تتركز التجمعات الرملية في الأجزاء الغربية وأشهرها : السرة ، رمحة ، والعونيد ، والاطراف الشرقية من نفود العريق

الأودية : يضم شبكة واسعة من المجاري المائية التي تنحدر من الجبال وتنتهي في منخفضات محلية من القيعان والرياض والخباري من أشهرها أودية :

الرشاء ومن روافده وادي جهام وشعيب الهييشة ، وشعيب ابوهضيد ، وشعيب عرجاء، ووادي الجرير ومن روافده وادي الشبرم ووادي البحرة ووادي المياه – ووادي الضال ( الدوادمي ) ووادي السرة ، ووادي الركا، ووادي السرداح ، ووادي القويعية ، ووادي الخنقة .

القطاع الرسوبي : يقع القسم الشرقي من النطاق الإداري لجامعة شقراء في منطقة الغطاء الرسوبي ويقع في جزء من هضبة سافلة نجد ويتكون سطحه من حافات ورمال وبعض المرتفعات الصغيرة والأودية وبعض المنخفضات الزراعية ومصائد المياه، ويضم هذا القسم محافظات: شقراء ، وثادق ، وحريملاء ، وضرما ، والمزاحمية ومركز مرات وأجزاء صغيرة من محافظتي الدوادمي والقويعية ويغلب على هذا القسم النمط الزراعي لوفرة المياه الجوفية .

الحافات والصفراوات : تنتشر في هذا القسم الحافات وهي مرتفعات جبلية ممتدة طويلة بشكل عام من الشمال إلى الجنوب ذات واجهات غريبة شديدة الانحدار، في حين تنحدر تدريجياًً باتجاه الشرق، يطلق على ظهورها الصفراوات، ومن أشهر تلك الحافات : طويق ، السر ، شقراء .

الجبال : تنتشر في هذا القسم المرتفعات الصغيرة ذات التكوين الرملي والمعروفة باسم القور.

الرمال : يتميز هذا القسم بانتشار التجمعات الرملية بكثافة وتمدد بشكل عام من الشمال الى الجنوب ومنها نفود السر، وعريق البلدان، و نفود قنيفذه، والمواصل، والملحاء، وعريق رغبه ، والثندوه .

الأودية : تنحدر معظم المجاري المائية من الحافات وتنتهي في منخفضات ومصائد مياه ومنها وادي : وراط ، ووادي حريملاء ، ووادي الحيسية ، ووادي لحا ، ووادي الأوسط .

المنخفضات : وهي أراضي منخفضة منها مصائد للمياه وقيعان ، روضات ، خباري مثل بطين ضرما، وروضة أم الشقوق، وروضة المشرات، إضافة إلى منخفضات زراعية ومنخفضات ملحية مثل مملحة القصب .

ويلاحظ أن قطاع الدرع العربي ( القطاع الغربي ) بنجد الجبال العالية والودية الكبيرة شديدة الانحدار وذات المجاري الواسعة ، والكثافة السكانية وانتشار المستوطنات البشرية في حين يتميز القطاع الشرقي للمناطق بظواهر طبوغرافية تختلف عن قطاع الدرع العربي ( القطاع الغربي ) بانتشار مساحات الرمال النفود والكثبان الرملية ، والحافات الجبلية المعترضة والودية السطحية قليلة العمق ( ضحلة ) وانتشار المنخفضات الزراعية ووفرة المياه في الطبقات الحاملة للمياه .

الكليات:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الاتصال بنا : http://su.edu.sa/Arabic/faculty/Pages/directory.aspx

موقع الجامعة :  http://su.edu.sa